دينيز قباني .. صانعة الكيك، صانعة الأحلام!

بدأ مشواري الحقيقي مع فن تصميم الكيك عندما تعرفت على المصممة العالمية سيلفيا وينستوك، وهي واحدة من أشهر الخبازات في العالم، برعت في فن تصميم ورود السُكر التي تزين كعكات الأفراح في الولايات المتحدة الأمريكية. كان عملها انعكاسا لحلمي، هي تفعل تماما ما أريد تعلمه وإتقانه. توجهتُ إلى نيويورك وتدربت على يديها اللي أن قررنا أن نفتتح محل خاص بتصميم الكيك في مدينة الكويت.

بالنسبة لدينيس فإن كيكة الفرح ذات أهمية كبيرة، وطريقة اختيارها يجب أن تكون مماثلة لطريقة اختيار العروس لفستانها. الكيكة يجب أن تعكس ذوق العروسان، ويجب أيضا أن تناسب ديكورات العرس والألوان المختارة. كما أنها يجب أن تتميز بالطعم الذي يحبه العروسان: “تحلم كل فتاة منذ صغرها بليلة عرسها، الفستان والورود والكيكة، يأتي دوري هنا عندما أقابل العروس للمرة الأولى لكي أتعرف على شخصيتها، واستمد من محادثتي معها ذوقها وميولها، كما يساعدني جدا أن اعرف تماما عن تفاصيل عرسها، مثل العناصر المستخدمة للتزيين، الفكرة الرئيسية للحفل، لألوان المستخدمة، حجم وطول الكيكة المرغوبة.

الكعك الذي نصممه في مخبزنا يأخذ طابع فني جدا، نبدأ بالاستشارة ومن ثم رسم مخطط مبدئي لتصميم الكيكة المطلوبة، ثم نبدأ بالخبز واختيار الحشوات والكريمات التي سوف نضعها في الكيكة ومن ثم تأتي مرحلة التزيين. عُرفنا بأزهار السُكر القابلة للأكل والتي عادة ما تأخذ الكثير من الوقت لصنعها على أجمل صورة. هذه الأزهار عبارة عن قطع فنية بحد ذاتها، الكيكة الواحدة أحيانا تحتاج ستة شهور للتحضير من المقابلة الأولى إلى موعد ليلة الزفاف، وتأخذ أحيانا من 1000 إلى 50.000 ألف زهرة!

ما يساعد دينيس في عملها هو حقيقة أن عروس هذا الوقت عادة ما تحضر لمخبزها وهي تعرف ما تريد، فعرسان هذا الوقت لديهن الإنترنت الذي يحتوي على عدد لا نهائي من الاختيارات والأفكار التي تستوحي منها العروس ما تريد: “على العروس أن تعرف تماما ما تريد، يجب عليها أن تفكر جيدا بنوعية وشكل الكيكة التي ترغب في أن تكون جزءا من ليلتها الكبيرة”.

تقول دينيس عن موضة الكيك الحديثة: “كثيرا من تأتينا طلبات لكيك خالي من الغلوتين، خالي من السكر، كيكة نباتية أو كيكة مصنوعة من مكونات عضوية بالكامل. بدأ الناس يدركون أهمية الحصول على كيكة صحية، وليس من الضروري أن تكون مليئة بالمكونات الضارة والغير صحية. أما بالنسبة للتصاميم، فلا حدود لها، هناك الكثير من الأفكار والرغبات الخاصة التي تعكس ذوق أصحاب الحفل. صنعتُ مرة وفقا لطلب خاص من عروس متفردة، كيكة من 8 طوابق، كل طابق بلون مختلف أتت به العروس ببانتون لوني، مزجنا الدرجات حتى توصلنا للون المناسب، كيكة لألوان الطيف. كنت متخوفة في البداية لإنها كيكة عرس غير تقليدية، ولكني وجدتها واحدة من أفضل تصاميمي على الإطلاق”.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s