كارين وازن : ورحلتها مع الفاشن والأمومة !

كارين وازن واحدة من النساء المولعات بالموضة، هدفها أن تجد الموازنة الصحيحة بين حياتها العائلية، وطريقها المهني في خضم رحلة البحث عن نفسها كامرأة. تسعى كارين دوماً للتعبير عن نفسها والتواصل مع الآخرين من خلال قصتها واهتماماتها وأفكارها، كما أنها تستخدم المضمار الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي لتطرح وجهة نظرها كونها أماً وزوجة وسيدة أعمال مبادرة في عالم الموضة والأزياء. في باريس كان للأسطورة معها هذا اللقاء:

هل تعتبرين الموضة إحدى اهتماماتك في الحياة ولماذا؟
بالنسبة لي الموضة وسيلة للتعبير، وهذا ما أنا شغوفة به حقاً، أعبر عن نفسي من خلال الستايل الذي أختاره والملابس التي أرتديها، أتواصل مع الآخرين وأقدم لهم قصتي ومشاعري. من خلال الموضة أتمكن من التعبير عن مزاجي بدون كلمات.

ما الذي يعجبك في مجال صناعة الموضة؟
فتحت هذه الصناعة العديد من أبواب التواصل بالنسبة لي، فمن خلال قنواتها استطعت أن أطلق العديد من الرسائل والمبادئ التي أؤمن بها في الحياة. وعلى الرغم من أن متطلبات العمل تغمرني أحياناً، إلا أن وجود الكثير من المتابعين والمعجبين في الجهة الأخرى من الشاشة ممن يؤمنون بما أفعل ويدعمون مسيرتي يضع قيمة لا تقُدر على التعب والجهد المبذول في كل ما أقوم به من أعمال ومشاريع.

ما الذي تفعلينه حالياً في باريس؟
أنا هنا لحضور العديد من عروض الأزياء الجاهزة للمصممين المفضلين بالنسبة إلي في أسبوع الموضة الفرنسي، وأيضا لزيارة المعارض والمحلات التي تقدم

آخر الصيحات التي توصلت إليها الموضة. شرف كبير أن أكون هنا مع مختلف الخبراء في هذا المجال، بالإضافة

إلى الصحافة والمؤثرين والمدونين الذين جاؤوا للاحتفال بهذه الفعالية من مختلف بلدان العالم.

كيف تصفين ستايلك الشخصي، وما الذي يميز إطلالاتك عن الأخريات؟
ستايلي يعكس شخصيتي بالتأكيد ويظهر اللمسات المميزة الخاصة بي، مثل البساطة وعدم التكلف، الأناقة، التمرد والهدوء.

بعد إنجابك لطفلتيك التوأمين، كيف استطعت الرجوع إلى وزنك المثالي في فترة قياسية؟
لم يكن المشوار سهلاً على الإطلاق، فبعد حملين في سنة واحدة كان صعباً أن أعود إلى وزني السابق، فقد انصب تركيزي على أطفالي في المرتبة الأولى وعملي، مما دفعني إلى نسيان نفسي كامرأة! توجب عليّ خلال تلك الفترة أن أدرك أهمية أخذ وقت مستقطع لنفسي بعيداً عن كل المسؤوليات الأخرى. كما أدركت أن أسلوب الحياة الصحية سيؤدي بطبيعة الحال إلى عقل وطريقة تفكير صحية، ولكي أصل إلى الحالة النفسية والصحية المثالية وبالتالي الوزن المثالي بدأت في التوقف عن أكل الكربوهيدرات بعد الساعة الرابعة مساء كخطوة أولى، مما ساعدني على خسارة الوزن الزائد، وعلى الرغم من أنني لا أتريض ولا أحب ممارسة الرياضة، إلا أننا – أنا وزوجي – توصلنا لطريقة مبهجة نتمرن من خلالها مع بعضنا ونقضي وقتاً معاً بعيداً عن مشاغل الحياة، كما أننا نمشي سوياً ثلاث مرات في الأسبوع، بالإضافة إلى أن العناية بثلاثة أطفال من شأنه أيضاً أن يحرق الكثير من السعرات الحرارية.

حمية تؤمنين بها؟

لا أؤمن بالحميات الصارمة ولا الحرمان من نعم الحياة بتاتاً! أنا من أنصار أسلوب الحياة الصحي وأكل كميات مناسبة وصحية من كل ما أرغب به من لذائذ.

سر من أسرارك للمحافظة على الجمال؟
ماسكات الوجه أثناء الاسترخاء ومشاهدة التلفاز.

مبدأ تؤمنين به؟

Less is more.

مصمم أزياء يمثل ذوقك؟

دار ديور، خصوصاً بعد أن رأيت مجموعة مديرتها الإبداعية Maria Grazia Chiuri فالمجموعة تحتوي على لمسات أنثوية قوية، الحس الرومانسي الفني أيضاً واضح في تلك المجموعة.. ربما لهذا أشعر بتواصل عميق مع تلك الدار في الآونة الأخيرة.
ما هي انطباعاتك عن النساء في الكويت والكويت بشكل عام؟
لم أزر الكويت من قبل، ولكني أسمع عنهن وأتابعهن من خلال السوشيال ميديا، أجدهن شغوفات بالموضة،
الحقيبة التي تنصحين باقتنائها؟

Nile Bag من كلوي وحقيبة banana waist من Okhtein أحبها لأنها عملية ومميزة.
الحذاء المفضل في هذا الموسم؟

Balenciaga slip on trainer Sneaker وصندل بروك من أندريا وازن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s