ملكات ساعة الذروة: كوكي ليون مقابل جيسيكا بيرسون

أحدث ستايل الممثلتان تاراجي بي.هينسون وجينا توريس ضجّة كبيرة على الشاشة الصغيرة.

لا حديث في الساحة الفنيّة في العالم هذه الأيام الا ذلك الغزو لعدد بارز من نجوم السينما والغناء إلى الشاشة الصغيرة، على رأس القائمة وأول هؤلاء تأتي الممثلة الأمريكية تاراجي بي.هينسون التي تتصدر بطولة مسلسل الهيب هوب “إمباير” Empire الذي حقق نجاحاً كبيراً. كذلك الأمر بالنسبة للممثلة جينا توريس التي حققت أيضاً نجاحاً منقطع النظير في المسلسل الدرامي الشهير “سوتس” Suits.

تجسّد الممثلة تاراجي بي.هينسون دور كوكي ليون في مسلسل الهيب هوب الدرامي “إمباير” الذي تنتجه شبكة فوكس الأميركية. تدور أحداث المسلسل حول قيادة شركة موسيقى للهيب هوب تسمى “إمباير إنترتينمنت”، حيث يتوجب على مؤسس الشركة لوشس ليون التعامل مع كل من شركته والصراع الذي ينشأ في عائلته بعد أن يعلم أنه مريض وسيصاب بالشلل والعجز، ومن هنا يبدأ ثلاثة من أبنائه وزوجته السابقة يناضلون من أجل الحق في إدارة الشركة بعد وفاته.

تؤدي تاراجي بي.هينسون دور زوجة لوشس السابقة “كوكي” التي يتم إطلاق سراحها بعد أن قضت 17 عاماً في السجن بتهمة تجارة المخدرات، وتشعر أنها هي من تلقت الضربة تماماً دون أن تورّط لوشس من أجل حمايته. كما ترى أن لديها الحق في الحصول على نصف الشركة وهو الأمر الذي يرفض لوشس الامتثال له تماماً.

أمّا الممثلة جينا توريس فتؤدي دور رئيسة شركة بيرسون سبكتر للمحاماة جسيكا لوردز بيرسون في المسلسل الشهير “سوتس”، وهو من نوع الدراما القانونية لآرون كورش، ومن إنتاج شبكة يو اس ايه نيتورك. وتجسّد توريس دور المديرة الذكية والجديرة بالثقة، التي تعرف كيف تقود طريقها في عالم شركات القانون.

وقد أحدثت إطلالات تاراجي بي.هينسون في “إمباير”  ضجة كبرى في عالم الموضة والأزياء. ونجحت بتنسيق إطلالات ساحرة ومميزة لشخصيتها بدءاً من خروجها من السجن، إلى أن تصبح سيدة راقية ترتدي الفرو والطبعات الحيوانية الجرئية. فإنّ خزانة “كوكي” مليئة بكل ما تحتاجه لتقدّم نفسها كشخصية شرسة صعب التعامل معها مثل التايورات الملفتة التي تحمل توقيع دار ألكسندر ماكوين، وإيمانويل أنغارو، وموسكينو. كما تتباهى بأكسسواراتها ومجموعتها من الحقائب الغريبة، والمجوهرات الفينتيتج من دار شانيل.

أما جيسيكا بيرسون فهي سيدة الأناقة والجاذبية ووفقاً لوصف مصمم أزياء توريس، فإن جينا توريس تؤدي شخصية محامية تأتي من عائلة ثرية تفضّل الألوان الحيادية، إلا إنها تتألق في المناسبات الخاصة ببعض الألوان الزاهية والمشرقة. وتختار أزيائها من دار المصمم الفرنسي التونسي الأصل عز الدين علايا ومن دار المصمم الإسكتلندي الشاب كريستوفر كين. كما لديها مجموعة من حقائب اليد الكلاسيكية والعملية في قاعة المحكمة.

تعكس أزياء كوكي بدقة شخصيتها الجريئة التي لا تعرف الخجل. بينما جيسيكا هي ملكة في فن التلاعب. وفي حين حقق أسلوب كوكي المتعجرف ولسانها السليط نجاحاً درامياً رائعاً على شاشة التلفزيون، فإن حنكة جيسيكا وعقلها المدبّر أيضاً برزا على الساحة الفنية وحققت أصداء واسعة لدى الجمهور الذين أعجبوا بهذه الشخصية التي دوماً تحتل الصدارة وتهزم أعدائها بذكائها وكلماتها القوية. وفي حين أن كوكي بسيطة وصريحة، فإن جيسيكا هي كتاب مغلق تفصل بين حياتها الشخصية والمهنية.

ولا تقتصر الأناقة والشياكة على كوكي ليون فقط، فإن باقي أعضاء فريق عمل مسلسل “إمباير” حققوا نجاجاً لا مثيل له وتألّقوا أيضاً بآخر صيحات الموضة وأجمل الأزياء. كذلك الأمر بالنسبة لفريق عمل مسلسل “سوتس” أو  الدعاوى كما يوحي إسمه، حيث تتطلب أدوارهم الظهور ببدل وتايورات عملية تلائم عالم المحاماة.

وعلى الرغم من المسلسلان يختلفان كلياً عن بعضهما ويظهران عوالم مختلفة جداً، إلا إن كليهما يحتفيان بإمرأتين في منتصف الأربعينات يحملان لقب ملكات ساعة الذروة على التلفزيون. ومن الظلم تفضيل إحداهن على الأخرى وإختيارها كفائزة!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s